مشروع قانون روسي يقيد الوصول إلى تطبيقات ومنصات أميركية

قالت وسائل اعلام روسية، الخميس، إن روسيا ستكون قادرة على تقييد الوصول إلى تطبيقات ومنصات أميركية، بموجب مشروع قانون يسعى إلى معاقبة تلك المنصات لانتهاكها حقوق الروس.

وأوضحت وكالة “بلومبرغ” أن المشروع الذي قدمه كبار المشرعين من الحزب الحاكم إلى المدعين العامين وبالتشاور مع وزارة الخارجية، يقضي بتصنيف تطبيقات مثل “فيسبوك” و”تويتر”، ومنصات مثل “يوتيوب” و”ألفابيت” على أنها “تنتهك حقوق الروس من خلال تقييد محتواها”.

وقال الناطق باسم “الكرملين”، ديمتري بيسكوف في مؤتمر عبر الهاتف، رداً على سؤال في شأن مشروع القانون، إنه “تم اتخاذ إجراءات تمييزية ضد العملاء الروس لهذه الخدمات”.

وتشكو شركات الإعلام الروسية منذ نيسان/ أبريل الماضي، فرض رقابة على حساباتها على “تويتر” و”فيسبوك” و”يوتيوب”، وفقاً لما أفادت به وثائق قُدمت مع مشروع القانون، وانتقدت تلك الشركات وسائل إعلام مدعومة من الدولة بما في ذلك قناة “روسيا اليوم”.

قد يعجبك ايضا