مشاركة 200 متطوع لحملة لقاح ضد شلل الأطفال في الرقة

تتواصل الاشتباكات العنيفة على محاور في محيط حي “نزلة شحادة والمدينة القديمة”، إثر تصدي قوات سوريا الديمقراطية لهجوم فاشل قام به تنظيم “داعش”، حيث فجر التنظيم عربة مفخخة في محيط حي “نزلة شحادة”، في محاولة منه إعاقة تقدم قوات الديمقراطي.

في حين قتل 13 عنصراً من التنظيم خلال تقدم قوات الديمقراطي في حي الرقة القديم، كما قتل 14عنصراً في التنظيم بينهم قناصين خلال الاشتباكات التي جرت في حي الروضة والدرعية.

من جهته أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنه “وثق استشهاد 8 مدنيين خلال الأسبوع الفائت، وذلك بانفجار الألغام الأرضية التي زرعها التنظيم في مدينة الرقة وريفها”.

وأصدر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب بياناً كشفت فيه عن “استشهاد 5 من مقاتليه” في أوقات متفرقة داخل مدينة الرقة.

إنسانياً، انطلقت اليوم السبت، حملة لقاح ضد شلل الأطفال برعاية منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”، وبإشراف المجلس المدني، حيث تستمر الحملة لمدة سبعة أيام، والتي تشمل مدن “الطبقة والكرامة وتل أبيض ومخيمات النازحين” بالإضافة لأجزاء من مدينة الرقة ومحيطها.

ويشارك في الحملة ما يقارب 200 متطوع من أبناء الرقة ذوي الاختصاص و الخبرة في المجال الصحي.

وكانت المنظمات واللجان الطبية التي تعمل في الرقة، قد حذّرت من انتشار أمراض السل و اللشمانيا والحصبة، حيث وثّقت مئات الحالات منذ انطلاق معركة تحرير الرقة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort