مسيرات تجوب شوارع البصرة تأييداً لمشروع الفدرالية

جولة جديدة من التظاهرات والمسيرات من قبل جهات رسمية وشعبية في محافظة البصرة للمطالبة بتحويل المحافظة إلى إقليم فدرالي مستقل إدارياً عن حكومة بغداد.

المئات من المواطنين المؤيدين لمشروع تأسيس إقليم البصرة خرجوا في تظاهرات ومسيرات بالسيارات جابت شوارع مدينة البصرة، رافعين أعلاماً مقترحة للإقليم المراد إنشاؤه.

تظاهرات جاءت تلبية لدعوات جماهيرية، وبتأييد حكومي محلي، للضغط على الحكومة العراقية في بغداد بالرد على الطلب الذي قدمه مجلس محافظة البصرة للحكومة بشأن الإقليم.

وقبل أسابيع أعلن مثقفو ونشطاء المحافظة عن تأسيس منتدى البيت البصري للثقافة الفيدرالية، لنشر ثقافة مفهوم الفدرالية والدفع باتجاه تحويل المحافظة إلى إقليم، قد يكون لهم المخرج من سيطرة الأحزاب على خيرات محافظتهم.

وكان مجلس محافظة البصرة صوت بالأغلبية خلال جلسة استثنائية عقدها في الأول من نيسان الحالي على المضي بإجراءات تحويل المحافظة إلى إقليم وفقاً للمادة مئة وتسعة عشر من الدستور العراقي.

مشروع الإقليم لاقى ترحيباً واسعاً من قبل الشارع البصري نظراً للظروف التي تمر بها المحافظة من إهمال وتهميش وبطالة وسوء خدمات، ويقول سكان المحافظة إن الحكومة المركزية لم تنصفهم في الموازنة المالية العامة للبلاد للسنة الحالية.

ويرى مراقبون أن تجسيد المطالب بتحويل البصرة إلى إقليم هو الحل الأمثل، أمام إهمال النظام السابق وما أعقبه من حكومات، ساهمت في حرمان أهل المحافظة من أبسط مقومات الحياة، رغم انها تعوم على بحر من النفط.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort