مسلحون في ميانمار يستولون على قاعدة للجيش بعد هجوم عنيف

استولى مسلحون من شعب “كارين” في ميانمار على معسكرٍ للجيشِ على الضفة الغربية لنهر سالوين الذي يشكل الحدود مع تايلاند.

وأكّد اتحادُ كارين الوطني وهو أقدمُ قوةٍ متمردةٍ في ميانمار، أنّهم سيطروا على المعسكرِ بعدَ هجومٍ عنيفٍ، فيما ردَّ الجيشُ بضرباتٍ جويّة في وقتٍ لاحق.

وتدعم قواتُ اتحادِ كارين وغيرها من الأقليات العرقية المتمركزة في المناطق الحدودية، المعارضين المؤيدين للديمقراطية ضدَّ المجلس العسكري الذي قام بانقلابٍ على الرئيسةِ المنتخبةِ أونغ سو تشي.

ودار القتالُ في وقتٍ قال فيه المجلسُ العسكري إنّه سيدرس “بإيجابية” اقتراحاتِ رابطةِ دول جنوب شرق آسيا (آسيان) لإنهاء الاضطرابات في ميانمار، لكن بعد أن يعود الاستقرارُ للبلاد، في انتكاسة للجهود الدبلوماسية التي تقوم بها الرابطة.

قد يعجبك ايضا