مستويات “مقلقة” لذوبان الأنهر الجليدية في سويسرا

وفقاً لدراسة سنوية حديثة صادرة عن الأكاديمية السويسرية للعلوم، فقد خسرت الأنهر الجليدية في سويسرا 2 في المئة من كتلتها، حيث لم تكن يوماً كمية الثلوج المتكدّسة على أكبر نهر جليدي في الألب ضئيلة إلى هذه الدرجة.

وأوضح القيّم على هذا التقرير والمسؤول عن شبكة مراقبة الأنهر الجليدية في سويسرا “ماتياس هوس” أن هذه النسبة مقلقة جداً، مع أن المعدل يتوافق مع الانحسار المسجّل في السنوات العشر الأخيرة.

وبحسب ما جاء في التقرير، فإنّ الأنهر الجليدية خسرت خلال السنوات الستين الأخيرة، كمية مياه توازي تلك الموجودة في بحيرة كونستانس الممتدّة على 63 كيلومتراً على طول الحدود بين النمسا وألمانيا وسويسرا.

يذكر أنه في وقت سابق أشارت دراسة أجراها المعهد الفيدرالي للتكنولوجيا في زيوريخ، إلى أن 95 في المئة من الأنهر الجليدية ستندثر بحلول العام 2100 في حال لم يتم احتواء انبعاثات الغازات الدفيئة.

قد يعجبك ايضا