مساع لاعتراف الاتحاد الأوروبي بدولة فلسطين رداً على “صفقة القرن” الأمريكية

أفادت صحيفةُ “هآرتس” الإسرائيلية، أنّ مجموعةً من الدولِ الأوروبيةِ تسعى للاعترافِ المشتركِ بالدولةِ الفلسطينية من خلالِ مبادرةٍ أطلقتها السويد، ردّاً على ما يُعرفُ بـ”صفقةِ القرن” الأمريكية.

وقالت الصحيفةُ إنّ إسرائيلَ قلقةٌ من المبادرةِ وتعملُ على كبحِها، حيثُ وجَّهت رسائلَ إلى دولٍ من الممكنِ أن تؤيِّدَ المبادرة، محذرةً إيَّاها من الاعتراف أحادي الجانب بالدولة الفلسطينية.

سفراء إسرائيل يضغطون لمنع الاعتراف بالدولة الفلسطينية

وأضافت الصحيفةُ أنّه طُلِب من سفراءِ إسرائيلَ في أوروبا ممارسةُ ضغوطٍ على الدولِ التي يعملون بها لمنعِ صدورِ تصريحاتٍ شديدةِ اللهجةِ ضدَّ الخطّةِ الأمريكية أو رفضِها.

يُذكر أنّ الاتّحادَ الأوروبيّ لا يعترفُ بالدولةِ الفلسطينية لأنّ سياستَهُ الرسمية تُقضي بأنّ السيادةَ الفلسطينية يجبُ أن تُحدِّدَها المفاوضاتُ على أساسِ حلِّ الدولتَينِ، بينما اعترفت السويد بدولةِ فلسطين عام ألفَينِ وأربعةَ عشر.

قد يعجبك ايضا