مسؤول يمني: تركيا تهرب أسلحة للإخوان تحت غطاء الإنسانية

كشف مسؤول في المجلس الانتقالي الجنوبي في اليمن، عن قيام النظام التركي بتهريب أسلحة لحزب التجمع للإصلاح، مبيناً وجود ضباط أتراك في البلاد تحت غطاء إنساني.

وقال نائب رئيس الدائرة الإعلامية للمجلس الانتقالي الجنوبي منصور صالح، إنّ طائرات مسيّرة دخلت مؤخراً على خطّ الحرب باليمن، مشيراً أن تلك الطائرات هي جزء من دعم النظام التركي لتنظيم الإخوان المسلمين في اليمن.

صالح أضاف، أن مجموعات الإخوان أنشأت معسكرات خاصة بدعمٍ قطريّ وتدريب تركي، وأن تهريب السلاح القادم من تركيا يصل إلى اليمن عبر أحد منافذ بحر العرب الخاضع لسيطرتها.

وأوضح المسؤول اليمني أن وصول الضباط الأتراك إلى اليمن يتم بأشكال مختلفة، من بينها الحصول على تصريحات حكومية تحت غطاء العمل الإنساني.

قد يعجبك ايضا