مسؤول أوكراني يعلن اختراق خطوط الدفاعات الروسية في الجنوب وموسكو تنفي

 

بعد أسابيعَ من الجمود النسبي في الحرب التي أودت بحياة الآلاف وتهجير الملايين، أعلنت أوكرانيا، أنّ قواتها اخترقت الخطوط الروسية في عدّةِ أماكنَ بالقرب من مدينة خيرسون الجنوبية في إطار حملةٍ جديدةٍ لاستعادة الأراضي التي سيطرت عليها روسيا.

أوليكسي أريستوفيتش كبيرُ مستشاري الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أعلن أنّ القوات الأوكرانية قصفت طرقَ الإمداد لموسكو في جيبٍ من الأراضي التي تسيطر عليها في الضفة الغربية لنهر دنيبرو في منطقة خيرسون.

وكان الجيش الأوكراني قد ذكر في وقتٍ سابق، أنه قصف قاعدةً عسكريةً روسيةً كبيرة خلف الخطوط الروسية في منطقة خيرسون ودمرها، بحسب ما ذكرت تقاريرُ غربية.

بدورها نفت وزارة الدفاع الروسية ذلك، وقالت إنّ قواتها تمكَّنت من صدِّ هجومٍ أوكرانيٍّ واسعٍ في المنطقة الجنوبية، وتكبيد القوات الأوكرانية خسائرَ كبيرة.

الوزارة أوضحت في بيانٍ، أنّ هجوماً أوكرانياً على ثلاثة محاورَ استهدف منطقتي خيرسون وميكولاييف، لكنها قالت إن القوات الروسية نجحت في إحباط الهجوم، ما أسفر عن مقتل مئات الجنود الأوكرانيين وتدميرِ العديد من العتاد الحربيِّ على حد زعمها.

في غضون ذلك، اتّهمت القوات الموالية لروسيا، أوكرانيا، بقصف محيط محطة زابوريجيا للطاقة النووية، قبل وصول بعثة الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة إلى المحطة، في وقتٍ لاحٍق من هذا الأسبوع.

السلطات تعلن مقتل 4 على الأقل بقصف روسي على مدينة خاركيف

تطوراتٌ عسكريةٌ تزامنت مع هجماتٍ روسيةٍ في شمال شرق أوكرانيا، إذ أفادت السلطات الأوكرانية بمقتل أربعة أشخاصٍ على الأقل وإصابة أربعةٍ آخرين، جراء قصفٍ روسيٍ على خاركيف ثاني أكبر مدن البلاد.

من جانبها قالت القوات المولية لروسيا، إنّ ستة مدنيين أصيبوا، جراء قصفٍ أوكراني استهدف مناطقَ في دونيتسك، بإقليم دونباس، خلال الساعات الماضية.

قد يعجبك ايضا