إيران: لن نشارك مع كييف معلومات جديدة حول الطائرة المنكوبة

رغم المحاولات الإيرانية التعتيم على أيِّ تفاصيلٍ تشير لمعرفتها الفورية بالطريقة التي أُسقطت بها الطائرة الأوكرانية إلا أنّ التفاصيل وعلى ندرتها تتكشّف تباعاً لتبيّن أنّ السلطات الإيرانية على عكس ما أدّعت تعلم ومنذ اللحظات الأولى بما اقترفه الحرس الثوري من خطأ أدّى لإسقاط الطائرة المنكوبة بأحد صواريخه.

تسريبٌ صوتي لقائد طائرة كانت تحلّق بالتزامن مع تحليق الطائرة المنكوبة، بثّته وكالة أنباء أوكرانية، أجبرت طهران على الإقرار بصحّة التسجيل.

التسجيل الصوتي المُسرّب أظهر محادثةً بين قائد إحدى الطائرات المحلّقة بالسماء وبرج المراقبة في مطار طهران خلال الهجوم الصاروخي على الطائرة الأوكرانية، أشار فيه الطيّار لرؤيته ضوء صاروخٍ أصاب طائرةً وأحدث فيها انفجاراً كبيراً.

وكالة مهر الإيرانية للأنباء نقلت عن المدير المسؤول بتحقيقات الحوادث في منظمة الطيران المدني الإيرانية، قوله إنهم سلموا التسجيل لمسؤولين أوكرانيين، مضيفاً أنّ “بلاده لن تشارك كييف بعد الآن أيَّ أدلةٍ من التحقيق الخاص بتحطم طائرة الركاب الأوكرانية”.

وكانت طهران نفت في البداية إصابة الطائرة بصاروخ لكن الحرس الثوري الإيراني أعلن فيما بعد مسؤوليته عن إسقاط الطائرة الأوكرانية في بداية كانون الثاني الماضي والتي راح ضحيتها مئة وستة وسبعون شخصاً.

قد يعجبك ايضا