مسؤول أمريكي: تقدّم تدريجي في المحادثات بين لبنان وإسرائيل

قالَ مسؤولٌ أمريكيّ، إنّ المحادثاتِ بينَ لبنانَ وإسرائيلَ بشأنِ ترسيمِ الحدودِ البحريّة، تحرزُ تقدّماً تدريجيّاً، مبدياً أملَهُ بتوقيعِ اتّفاقٍ يتيحُ للجانبَينِ البدءَ بمحادثاتٍ لحلّ النّزاع.

وأبدى مساعدُ وزيرِ الخارجيّةِ الأمريكيِّ لشؤونِ الشّرقِ الأدنى ديفيد شينكر تطلّعَهُ إلى الانتهاءِ من اتّفاقِ الإطارِ لتمكينِ اللبنانيينَ والإسرائيليينَ من المُضي قُدماً نحوَ التّفاوضِ، معرباً عن أملِهِ في العودةِ إلى لبنانَ وتوقيعِ الاتّفاقِ في الأسابيعِ المُقبلة.

وأوضحَ شينكر أنّ هذا الأمرَ سيُعطي فرصةً للجانبَينِ للبدءِ بتحقيقِ تقدُّمٍ فعليّ، فيما رفضَ التّعليقَ حولَ العقباتِ التي واجهتِ الاتّفاق.

ومطلع آب/أغسطس صرّحَ رئيسُ مجلسِ النوّابِ اللبنانيّ نبيه بري أنّ المحادثاتِ مع الأميركيِّينَ في ملفِّ ترسيمِ الحدودِ البحريةِ مع إسرائيلَ أصبحتْ “في خواتيمِها”.

قد يعجبك ايضا