مسؤول ألماني: سنستقبل 100 طفل من مخيمات اللاجئين باليونان

لاتزالُ أزمةُ المهاجرِينَ العالقِينَ على الحدودِ اليونانيّةِ التركيّةِ تُشكِّلُ هاجساً لدى دولِ الاتّحاد الأوروبيّ، حتّى باتت مشاهدُ الاحتكاكِ على المعابرِ تتصدّرُ المشهدَ العام، ما دفع ببعضِ دولِ التكتّل لاتّخاذِ إجراءاتٍ شبه علاجيّة.

مسؤولُ الشؤونِ الداخليةِ بمجلسِ الشيوخِ في العاصمةِ الألمانيةِ برلينَ السناتور أندرياس جايزل، أعلن أنّ بلادَهُ ستستقبلُ قُرابةَ مئةِ طفلٍ من مخيّماتِ اللاجئِينَ في اليونان، مشيراً أنّ ذلك يعتمدُ على مدى سرعةِ تطبيقِ الحكومةِ الألمانيةِ للقرار.

من جانبها، أكّدت الأحزابُ الألمانيّةُ المتحالفةُ مع المستشارةِ أنغيلا ميركل، استعدادَها لاستقبالِ عدّةِ مئاتٍ من الأطفالِ بالتعاونِ مع دولٍ أخرى في الاتّحادِ الأوروبيّ، مضيفةً أنّ الأولويةَ ستُعطى للمرضى أو الأقلّ من أربعة عشر عاماً، ومن ليسوا برفقةِ أحد.

احتجاز عشرات المهاجرين بعد عبورهم من حدود تركيا

وعلى صعيدٍ متّصل، أعلنت السُّلطاتُ اليونانيّةُ أنّها احتجزت عشراتِ المهاجرِين، جُلُّهم سوريون وعراقيون، بعد اجتيازهم الحدود اليونانية عبر تركيا.

وقال المتحدِّث باسم الحكومة اليونانيّة ستيليوس بيستاس، بعد اجتماعٍ طارئٍ للحكومة، وذلك فيما يتعلّق بالوضعِ الراهن بخصوص اللاجئين، إنّ بلادَهُ واجهت محاولاتٍ منظّمةٍ وغيرِ قانونيّةٍ لخرقِ الحدود، مضيفاً أن قوّاتِ الأمنِ منعت حوالي أربعةِ آلافِ محاولةِ دخولٍ إلى الأراضي اليونانية.

وكانت ألمانيا قد أعلنت في وقتٍ سابق أنّ تحالفاً “تطوعيّاً” من دولِ الاتّحادِ الأوروبيّ يعتزمُ استقبالَ ما يصلُ إلى ألفٍ وخمسمئةِ مهاجرٍ قاصرٍ تقطّعت بهم السُّبُل في اليونان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort