مسؤولون يطالبون بمنع شخصيات إيرانية من دخول مطار دمشق

في إطار الجدل المتصاعد في أروقة الحكومة السورية بشأن الضربات الإسرائيلية التي تستهدف الوجود الإيراني وشحنات الأسلحة القادمة من طهران إلى سوريا وجماعة حزب الله اللبناني، برزت مطالب من مسؤولي الحكومة بمنع دخول بعض الشخصيات الإيرانية إلى مطار دمشق الدولي.

صحيفة إيلاف السعودية نقلت عن مصادرَ عربية رفيعةِ المستوى، أن قياديين سوريين طلبوا من مكتب الرئيس بشار الأسد، إصدار أمر بوقف تأشيرات الدخول للبلاد عبر مطار دمشق الدولي في وجه شخصيات إيرانية ضالعة بنقل الأسلحة.

الصحيفة قالت إن من بين تلك الشخصيات بهنام شهرياري، وهو ضابط في فيلق القدس الإيراني، والمسؤول عن تنسيق نقل الأسلحة والمعدات لحزب الله اللبناني والفصائل الموالية لإيران داخل سوريا.

تقرير الصحيفة أشار إلى أن شهرياري ضرب بعرض الحائط كل التوجيهات بشأن تحييد مطار دمشق الدولي وعدم استغلال المنشآت المدنية الحيوية في سوريا، لافتاً إلى أن الرئاسة السورية نقلت الطلب إلى السلطات الإيرانية، التي لم ترد عليه حتى اللحظة.

كما أوضح التقرير أن القصف الأخير المنسوب لإسرائيل في محيط مطار دمشق الدولي جاء بالتزامن مع وصول بهنام شهرياري إلى سوريا، لتنسيق نقل أسلحة متطورة عبر المطار، متسائلة إن كانت إسرائيل استهدفته شخصياً في هذا القصف أم لا.

وكانت وزارة الدفاع التابعة للحكومة السورية، قد أعلنت أن ثلاثة أشخاص قتلوا في هجومٍ بصواريخ منسوبٍ لإسرائيلَ في جنوب دمشق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort