مسؤولون عراقيون : تصدير الغاز لأوروبا وراء الهجوم الإيراني على أربيل

بعد تبنّي الحرس الثوري الإيراني الهجوم الذي استهدف مدينة أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق، كشف مسؤولون عراقيون أنّ القصف البالِستي الإيراني الذي طال أربيل قبل أسبوعين، استهدف تدميرَ خطّةٍ وليدة لتصدير الغاز من إقليم كردستان إلى تركيا ومنها إلى أوروبا بمشاركةٍ إسرائيليّة.

وبحسب المسؤولين، فإنّ الهجوم كان بمثابة رسالةٍ متعدّدةِ الجوانب لحلفاء الولايات المتّحدة في المنطقة، غيرَ أنّ الدافع الرئيسي كان خطّةً لضخِّ غازِ الإقليم إلى تركيا وأوروبا بمشاركة إسرائيل.

المسؤولون أكّدوا أنّه جرى اجتماعان في الآونة الأخيرة بين مسؤولي الطاقة والمختصّين الإسرائيليين والأمريكيين لمناقشة شحن غاز كردستان إلى تركيا عبر خط أنابيب جديد، فيما نفى مكتب رئاسة الإقليم، عقدَ أيِّ اجتماعاتٍ مع مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين لمناقشة خط أنابيب.

كما وأوضحت مصادر سياسية أنّ الخطوة تأتي في وقتٍ حسّاسٍ سياسيّاً بالنسبة لإيران وللمنطقة، إذ إنّ خطة تصدير الغاز قد تهدّد مكانة إيران كمورّد رئيسي للغاز للعراق وتركيا، في حين ما زال اقتصادها يرزح تحت وطأة عقوبات دوليّة.

بارزاني: الإقليم سيبدأ بتصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا قريباً

من جانبه، أكّد رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور بارزاني، أنّ الإقليم سيبدأ بتصدير الغاز الطبيعي إلى أوروبا قريباً، وذلك عقب كلمة ألقاها بارزاني خلال مشاركته في مؤتمر الطاقة العالمي المقام في الإمارات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort