مسؤولة: لن ندعم جهود التطبيع مع الحكومة السورية أو إعادة تأهيلها

خلال جلسة استماعٍ في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، أكدت مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى باربرا ليف، إنّهم لن يرفعوا العقوبات عن الحكومة السورية ولن يغيّروا موقفَهم المعارض لإعادة الإعمار في سوريا.

المسؤولة الأمريكية شدّدت على أنّ موقفهم لن يتغيَّر إلّا في حال تحقيق تقدُّمٍ حقيقيٍّ ومستديم لحل سياسي في سوريا، مشيرةً إلى أنّ العائق الأكبر لهذا الهدف هو الرئيس السوري بشار الأسد وزمرته، بحسب تعبيرها.

وفي ملف الانتهاكات والوضع الإنساني دعتِ المسؤولة الأمريكية، إلى ضرورة تحميل الحكومة السورية مسؤوليةَ أعمالها وانتهاكاتها للقوانين الدولية، مشيرةً إلى أنّ السوريين اليوم أكثر جوعاً وفقراً مقارنة بأيِّ وقتٍ مضى خلال سنوات الأزمة.

ليف: إدارة بايدن قلقة من تهديدات تركيا بشأن تصعيد محتمل على شمال سوريا

وفيما يخصّ تهديدات النظام التركي باحتلال مناطقَ بشمال سوريا، أعربت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي، عن قلق إدارة بايدن العميق من التصريحات الأخيرة القادمة من تركيا بشأن تصعيدٍ محتمَل شمال سوريا، مشيرةً إلى أنّهم كثّفوا محادثاتهم الدبلوماسية لمحاولة احتواء أيِّ تصعيدٍ في المِنطقة.

وعدّدت باربرا ليف أولويات الإدارة الأمريكية في سوريا المتمثّلة بهزيمة تنظيمي داعش والقاعدة الإرهابيين، وزيادة الحصول على المساعدات الإنسانية، والسيطرة على العنف عبر الحفاظ على اتفاقات وقف إطلاق النار، وترويج محاسبة الحكومة السورية على فظاعاتها، بحسب وصفها، متعهدةً باستعمال كل الأدوات التي بحوزتهم بما فيها عقوباتُ قيصر للضغط على دمشق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort