محكمة وهران الجزائرية تبرئ 13 ناشطاً بالحراك

أعلنت محكمة وهران الجزائرية براءة ثلاثة عشر ناشطا في الحراك من التهم الموجهة إليهم والمرتبطة بالانتخابات الرئاسية الأخيرة عام 2019.

وعبرت “الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان” عن ارتياحها لقرار المحكمة المحلية بوهران بتبرئة النشطاء السياسيين في الحراك وإبطال المتابعة بحقهم.

وكانت النيابة قد التمست عقوبة السجن لمدة عام مع التنفيذ، ضد النشطاء بتهمة التجمع غير المرخص والإخلال بالنظام العام.

وتتمثل الحادثة في مظاهرة نظمها عدد كبير من المتظاهرين الناشطين في الحراك خلال حملة الانتخابات الرئاسية الماضية للتعبير عن رفضهم إجراء تلك الانتخابات.

قد يعجبك ايضا