محتجون سودانيون يغلقون معبراً حدودياً مع إثيوبيا بعد اختطاف 3 تجار

أغلقَ محتجون سودانيون، معبراً رئيسياً بين السودان وإثيوبيا، احتجاجاً على اختطاف ثلاثة تُجّارٍ سودانيين على يد مسلحين إثيوبيين.

وقالتْ وسائلُ إعلامٍ سودانيَّةٌ، إنَّ محتجين قطعوا الطريقَ الرئيسي بين مِنْطَقة القلابات السودانية والمتمة الإثيوبية، وأغلقوا المعبرَ الرئيسيَّ بين البلدين، مشيرةً إلى أنَّ المتظاهرينَ قرّروا الاعتصامَ وعدمَ فتح الطريق حتى تحريرِ المختطفين.

وكانَ مسلحون إثيوبيون، اختطفوا السبتَ ثلاثةَ تجارٍ سودانيين من مدينة القلابات، وطالبوا بفدية مقدارُها ستة مليارات جنيه سوداني مقابلَ إطلاق سراحهم.

هذا، وتشهدُ المِنْطَقة الحدودية بين السودان وإثيوبيا، توتراتٍ متصاعدةً على خلفية نزاع حدودي.

قد يعجبك ايضا