مجلس تل تمر العسكري يحبط محاولة تسلل للفصائل الإرهابية في شمال وشرق سوريا

بعد فشل الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية في تحقيقِ أيِّ تقدُّمٍ على الأرض خلف خطوط التماس بشمال شرق سوريا، لجأوا إلى عمليات تسلُّلٍ إلى القرى الآهلة بالمدنيين في محاولةٍ لتحقيق نصرٍ إعلاميٍّ مزيَّف.

في هذا السياق حاول عناصر من الفصائل الإرهابية التسلّل ليلاً إلى قرية أم الكيف بريف بلدة تل تمر الغربي، لكن مجلس تل تمر العسكري تمكَّن من إحباط هذه العملية، واشتبك مع المهاجمين بالأسلحة الثقيلة وأجبرهم على الهروب، دون معلوماتٍ عن حجم الخسائر، بحسب مصدرٍ عسكريٍّ من المجلس.

محاولة التسلّل هذه جاءت بعد أكثرَ من شهرٍ على قصفٍ مستمر بالأسلحة الثقيلة من قبل الاحتلال التركي وفصائله الإرهابية على أم الكيف والدردارة وقرى أخرى بريف تل تمر.

الشمال السوري
مجلس الباب العسكري يحبط محاولة تسلل للفصائل الإرهابية غربي منبج

إلى ذلك، أحبط مجلسُ الباب العسكري أيضاً محاولة تسللٍ للفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي إلى إحدى نقاطه في قرية “الحوتة” بريفِ منبج الغربي، بحسب بيان المركز الإعلامي للمجلس.

المجلس أوضح أن قواته اشتبكت مع الإرهابيين، ما أسفر عن إصابةِ عددٍ من عناصر الفصائل الإرهابية.

ويوم الخميس الماضي أفاد مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية فرهاد شامي، عبر تويتر بأنّ عنصرَين على الأقل من الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي قُتِلا خلال ثلاث محاولات تسلّل أحبطها مجلس مبنج العسكري.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort