مجلس النواب الليبي يقر قانون الميزانية العامة لحكومة باشاغا

البرلمان الليبي ما زال يحث الخطا لتفعيل دور الحكومة المكلفة برئاسة فتحي باشاغا وسط خلافات مع الحكومة المؤقتة برئاسة عبد الحميد الدبيبة الذي يرفض تسليم السلطة.

المتحدث باسم مجلس النواب في مدينة سرت أعلن أن البرلمان وافق بالإجماع على إقرار قانون ميزانية عام ألفين واثنين وعشرين العامة لحكومة باشاغا بقيمة تتجاوز ثمانية عشر مليار دولار لتكون أول ميزانية معتمدة في البلاد منذ ألفين وأربعة عشر، مع مخاوف من تفاقم الخلاف والانقسام في البلاد.

وخلال الجلسة قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح إن حكومة باشاغا لم تُشكل في المنفى ولم تفرض على الليبيين قسرا، معتبراً أنه لا يحق لأي جهة الاعتراض لأنها تحظى بالشرعية كونها منحت الثقة تحت قبة البرلمان وطبقا للإعلان الدستوري وبناء على توافقٍ ليبي ليبي.

صالح اتهم حكومة الدبيبة بـ”التلاعب بمقدرات الشعب الليبي وإفساد ما أسماه المناخ السياسي والاجتماعي والأمني” هربا من الاستحقاق الانتخابي الذي تعلق به الآمال في إخراج البلاد من الأزمة.

تطورات تأتي في وقت أعرب مراقبون عن قلقهم من تهديد الخلاف حول السيطرة على الحكومة وعوائد الدولة وتعقيد الحل السياسي وجر ليبيا مجدداً إلى الانقسام ودوامة العنف.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort