مجلس النواب الأمريكي يوافق على تقديم مساعدات تتجاوز 40 مليار دولار لأوكرانيا

بعد أن حذّر الرئيس الأمريكي جو بايدن من نفاد الأموال المخصّصة لمساعدة أوكرانيا في مواجهة الهجوم الروسي، أقرّ مجلس النواب الأمريكي مساعدةً ضخمة لأوكرانيا تتجاوز أربعين مليار دولار.

مجلس النواب أقرّ مشروع قانون الإنفاق الخاص بأوكرانيا بأغلبية ثلاثمئة وثمانية وستين مقابل سبعة وخمسين، وكان جميع رافضي المشروع من الجمهوريين، في حين يتّجه الإجراء الآن إلى مجلس الشيوخ، الذي من المتوقّع أن يتحرّك سريعاً إزاءه.

وعارض نوابٌ جمهوريون مشروعَ القانون وانتقدوا الديمقراطيين لتحركهم بسرعةٍ كبيرة في إرسال الكثير من أموال دافعي الضرائب الأمريكيين إلى الخارج، حيث يسيطر رفاق بايدن الديمقراطيون على الكونغرس بفارقٍ ضئيل، لكن مشروع القانون سيحتاج إلى أصوات جمهوريين لإقراره في مجلس الشيوخ.

وتشمل حزمة المساعدات ستة مليارات دولار للمساعدات الأمنية، بما يشمل التدريب والعتاد والأسلحة والدعم، وثمانية فاصلة سبعة مليارات دولار لتعويض مخزون العتاد الأمريكي المرسل إلى أوكرانيا، وثلاثة فاصلة تسعة مليارات دولار لعمليات القيادة الأوروبية.

وفي الشأن الإنساني تشمل الحزمة الجديدة مساعداتٍ إنسانية حجمُها خمسةُ مليارات دولار لمواجهة انعدام الأمن الغذائي على مستوى العالم بسبب الصراع وما يقرب من تسعة مليارات دولار لصندوق دعم اقتصادي لأوكرانيا.

وكان بايدن قد طلب من الكونغرس الموافقة على ثلاثة وثلاثين مليار دولار كمساعداتٍ إضافية لأوكرانيا قبل أسبوعين، لكن المشرعين قرَّروا زيادةَ التمويل العسكري والإنساني.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort