مجلس الشيوخ الأمريكي يدعم صفقة ضخمة للأسلحة مع الإمارات

إجراءاتُ خطّةِ الرئيسِ الأمريكيّ دونالد ترامب لوقفِ بيعِ أسلحةٍ متطوِّرةٍ للإمارات باءت بالفشل بعد رفضِ رفاقِ الرئيسِ الجمهوريِّين تشريعَينِ يسعيان لعرقلة صفقة طائرات مسيرة ومقاتلات إف-35 متطورة للإمارات.

وجاء رفض التشريعين بواقع 50 مقابل 46 و49 مقابل 47، مما يقضي على فرصة إقرارهما على الأقل لحين وصول الرئيس المنتخب جو بايدن إلى السلطة في الـ 20 من كانون الثاني / يناير.

إدارة ترامب أصدرت في وقت سابق من الأربعاء إخطارًا رسميًا بنيتها نقض التشريعين إذا أقرهما مجلسا الكونغرس، النواب والشيوخ.

وتشمل الصفقة ما يصل إلى خمسين طائرة من طراز إف-35، وهي المقاتلة الأكثر تقدمًا في العالم، وما يزيد على أربعة عشر ألفًا من القنابل والذخائر، وتعد الصفقة ثاني أكبر عملية بيع طائرات مسيرة أمريكية لدولة واحدة.

وكانت الإدارة الأمريكية أبلغت الكونغرس في العاشر من نوفمبر تشرين الثاني أنها وافقت على الصفقة الضخمة مع الإمارات التي تتضمن منتجات من شركات جنرال أتوميكس ولوكهيد مارتن ورايثيون.

ويستلزم القانون الأمريكي الكونغرس بمراجعة صفقات الأسلحة الكبرى، ويسمح لأعضاء مجلس الشيوخ بفرض إجراء تصويت على مشروعات قرارات بالرفض.

قد يعجبك ايضا