مجلس الأمن يمدد قرار حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا

مدد مجلس الأمن الدولي، بالإجماع، قرار حظر صادرات السلاح المفروض على ليبيا منذ العام 2011، لمدة عام كامل
وسمح القرار الذي صاغته بريطانيا لدول الاتحاد الاوروبي بتفتيش السفن في المياه الدولية قبالة سواحل ليبيا، عندما يكون لديها أسباب للاعتقاد بأنها تنتهك الحظر.

وقال مندوب بلجيكا بالأمم المتحدة، مارك بيستين، في تصريحات للصحفيين، إن عملية صوفيا في البحر المتوسط هي الوحيدة التي تراقب تنفيذ قرار مجلس الأمن الخاص بحظر تصدير السلاح إلي ليبيا.

كما أكد قرار مجلس الأمن الصادر بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، بما يعني جواز استخدام القوة العسكرية لتنفيذه، أكد أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل أحد أشد الأخطار التي تهدد السلم والأمن الدوليين.
وتعاني ليبيا منذ 2011، صراعا على الشرعية والسلطة خاصة بين حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج، وقوات الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر.

قد يعجبك ايضا