مجلس الأمن يعقد جلسة لبحث الوضع الإنساني في إقليم تيغراي

طالبت إيرلندا مجلس الأمن الدولي بعقد جلسة مغلقة الخميس لبحث الوضع الإنساني في إقليم تيغراي شمالي إثيوبيا

وقالت مصادر دبلوماسية إن الجلسة ستعقد في منتصف النهار، دون أن يتضح ما إذا كانت ستفضي إلى اعتماد أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر بياناً بشأن الوضع في هذه المنطقة.

وقال دبلوماسي طلب عدم نشر اسمه إنّ العديد من أعضاء مجلس الأمن انضموا إلى طلب إيرلندا لعقد الاجتماع.

يشار إلى أن آخر جلسة لمجلس الأمن بشأن تيغراي، عقدت في بداية شباط فبراير، بهدف وصول مزيد من المساعدات الإنسانية. وعارضت حينها الصين والأعضاء الأفارقة في المجلس صدور بيان بهذا الشأن.

قد يعجبك ايضا