مجلس الأمن يشدد على حاجة لبنان لاعتماد ميزانية مناسبة للعام الحالي

على ضوء الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان منذ سنوات، وكذلك الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد، شدد مجلس الأمن الدولي على حاجة البلاد إلى اعتماد ميزانية مناسبة للعام الحالي.

وفي بيان صدر الجمعة عن المجلس، أشار أعضاؤه إلى تلقيهم بإيجابية الأنباء عن اجتماع مجلس الوزراء اللبناني الشهر الماضي، كما شددوا على وجوب الاستئناف السريع لاجتماعاته العادية.

وطالب البيان السلطات اللبنانية بالنأي بنفسها عن كافة الصراعات الخارجية، كخطوة أولى، مذكراً بإعلان بعبدا لعام 2012، الذي نص في إحدى مواده على تحييد لبنان عن سياسة المحاور والصراعات الإقليمية والدولية وتجنيبه الانعكاسات السلبية للتوترات والأزمات الإقليمية.

مجلس الأمن يدعو لإجراء انتخابات حرة ونزيهة في لبنان بموعدها المحدد

أعضاء مجلس الأمن الدولي أكدوا في بيانهم على إجراء انتخابات حرة ونزيهة في موعدها المحدد في أيار/ مايو المقبل، مع تقديم ضمانات بالمشاركة الكاملة والمتساوية والهادفة للمرأة في الانتخابات، كمرشحة وكناخبة.

كما دعوا الحكومة اللبنانية إلى منح سلطات واسعة للجنة الإشراف على الانتخابات، ومساعدتها في تنفيذ ولايتها، لا سيما من خلال تزويدها بالموارد الكافية والبدء بتسمية المرشحين.

وأشار أعضاء المجلس إلى ضرورة التحقيق من قبل السلطات اللبنانية في جميع الهجمات على اليونيفيل وأفرادها، وتقديم مرتكبي تلك الحوادث للعدالة وفق القانون اللبناني، وبما يتماشى مع قرار مجلس الأمن 2589.

ولم يغب ملف التحقيقات في انفجار مرفأ بيروت عام 2020 عن بيان مجلس الأمن، إذ شدد مرة أخرى على إجراء تحقيق سريع ومستقل ونزيه وشامل وشفاف في التفجير الذي أودى بحياة أكثر من مئتي مدني.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort