مجلس الأمن الدولي يدين هجوماً استهدف بعثة مينوسما في مالي

أدان مجلسُ الأمنِ الدولي بشدةٍ الهجومَ الإرهابيَّ الذي استهدف بعثةَ الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار “مينوسما” في مالي ما أسفر عن مقتل أحدِ أفراد حفظ السلام من غينيا.
ولفت المجلسُ في بيان أن الهجماتِ التي تستهدف قواتِ حفظ السلام قد تشكّلُ جرائمَ حرب بموجب القانون الدولي، مشدّداً على أن الإرهابَ بجميع أشكاله ومظاهره يشكّلُ أحدَ أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين.

وأكد البيانُ أنَّ المشاركةَ في التخطيط أو التوجيه أو الرعاية أو شنِّ هجماتٍ ضد قوات “مينوسما” تشكّلُ أساساً لتسمياتِ العقوبات وَفقاً لقرارات مجلسِ الأمن ذات الصلة.

وكانت بعثةُ الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار قد تعرّضت في التاسع عشر من الشهر الجاري لهجومٍ إرهابيٍّ في مدينة كيدال شماليَّ مالي حيث قُتل على إثره أحدُ أفراد البعثة من غينيا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort