مجلس الأمن الدولي يدين الحادث الإرهابي في القاهرة

دان مجلس الأمن الدولي، الثلاثاء، بأقوى العبارات ما وصفه بالعمل الإرهابي الجبان، الذي وقع بالقرب من المعهد القومي للأورام في القاهرة، والذي أسفر عن مقتل 20 شخصا.

وقال أعضاء المجلس في بيان إن مرتكبي ومنظمي وممولي ورعاة أعمال الإرهاب المشينة يوم الأحد يجب أن يحاسبوا وأن يقدموا إلى العدالة، في إشارة إلى منفذي التفجير وسط العاصمة المصرية.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في تصريح صحفي إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، أدان بشدة الهجوم الإرهابي.

وأكد أعضاء مجلس الأمن أن أي أعمال إرهابية هي أعمال إجرامية وغير مبررة، بغض النظر عن دافعها ومكانها ووقتها ومرتكبها.

وكانت السلطات المصرية اتهمت حركة “حسم” التابعة للإخوان المسلمين بالوقوف وراء تفجير القاهرة.

قد يعجبك ايضا