مجلس الأمن الدولي: مشروع قرار بريطاني يطالب بسحب المرتزقة من ليبيا

مشروع قرار معدل قدمته بريطانيا في مجلس الأمن الدولي، طالبت فيه بسحب جميع المرتزقة من ليبيا، بما فيهم السوريون الذين جلبهم النظام التركي.

وأعرب مشروع القرار عن قلق مجلس الأمن من الانخراط المتزايد للمرتزقة في ليبيا، كما يذكر بالالتزامات الدولية التي تم التعهد بها بمؤتمر برلين في كانون الثاني المنصرم.

المشروع يطالب جميع الدول الأعضاء بعدم التدخل في النزاع الليبي أو اتخاذ تدابير تفاقمه، لكن دبلوماسيون قالوا إن روسيا قد تعارض بشدة أي إشارة إلى المرتزقة في نص القرار والذي لم يحدد حتى الآن موعد للتصويت عليه.

ويندد مشروع القرار البريطاني المعدل بالتصاعد الأخير للعنف ويدعو الأطراف إلى التزام وقف دائم لإطلاق النار، كما يدعو الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى إبداء رأيه بشأن الشروط اللازمة لوقف إطلاق النار وتقديم مقترحات من أجل مراقبته بشكل فعال.

القرار المقترح يشير أيضاً إلى أهمية دور الاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي في حل النزاع الليبي، على عكس المسودة الأولى التي اكتفت بالإشارة إلى أهمية دور الدول المجاورة والمنظمات الإقليمية في حل النزاع.

في سياق ذلك نفت روسيا التهم الموجّهة إليها بتسهيلها وصول آلاف المرتزقة من شركة فاغنر الروسية إلى ليبيا، بينما لا يجد النظام التركي أي حرج في التقارير والتي تفيد بإرساله آلاف المرتزقة السوريين لدعم حكومة الوفاق.

قد يعجبك ايضا