مجدداً ..الغلاء يقود موجة احتجاجات عارمة في إيران

تظاهراتٌ من جديد تعودُ إلى الواجهة الإيرانيّة، حيث خرجَ عشراتُ المواطنين احتجاجاً على ارتفاعِ أسعار السلع الغذائية في البلاد، بحسب وسائل إعلامٍ محلية.

المشاركونَ في الاحتجاجِ رفعوا شعاراتٍ ضد المرشد علي خامنئي والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووصلت الشعاراتُ إلى حدِّ الدعوة إلى رحيلِ رئيسي و”نظام الملالي”، وفقاً لوسائل إعلام إيرانية والتي أكّدت استقدام السلطات الأمنية أسلحةً ثقيلةً من دبابات ومدرّعات إلى جنوب غرب البلاد.

وكان رئيسي قد أعلنَ في وقتٍ سابق عن سلسلةٍ من الإجراءات لمواجهةِ الصعوباتِ الاقتصادية التي تُعاني منها البلاد، تشملُ تعديلاتٍ جذريّةً في نظام الدعمِ الحكوميّ وزيادة أسعار بعض المواد كزيت الطهي واللحوم والبيض.

وفي أعقابِ الإعلان عن ارتفاعِ الأسعار، أظهرت أشرطةٌ مصوّرة تم تداولُها على مواقعِ التواصل الاجتماعي وتقاريرُ أعدَّها التلفزيون الرسمي، إقبالاً كبيراً على المتاجر الاستهلاكية، حيث عمل السكانُ على تخزينِ كميّاتٍ كبيرة من المواد الأساسية قبل اعتماد الأسعار الجديدة الأغلى.

وانطلقت التظاهراتُ في عددٍ من المدنِ الإيرانية خلال الأسبوع الماضي بعد خفضِ الحكومة الدعمَ على القمح المستورد ما أدى لزيادة الأسعارِ ثلاثمئة في المئة لمجموعةٍ من السلعِ الغذائية القائمة على الطحين، في وقت يبلغُ معدّلُ التضخم الرسمي في إيران نحو أربعينَ في المئة، بينما يتجاوز خمسينَ في المئة في بعضِ التقديرات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort