مانشستر يونايتد يحل ضيفاً ثقيلاً على ولفرهامبتون في البريمرليغ

يشد تلامذة النرويجي أولي سولشاير الرحال لغرب البلاد، وبالتحديد إلى ولفرهامبتون لملاقاة فريقها على أرضية ملعب مولينيو بختام منافسات المرحلة الثانية من مباريات الدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم، ويدخل المانيو اللقاء منتشيا بفوزه الكبير والعريض في افتتاح مشواره بالمسابقة على تشيلسي برباعية نظيفة، وهو ما سيستغله المدير الفني للشياطين الحمر جيدا لتحقيق نتيجة إيجابية أمام صاحب الملعب والجمهور معولا على تميز عدد من لاعبيه في المباراة الافتتاحية على ميدان أولدترافورد، وفي مقدمتهم ماركوس راشفورد وبول بوغبا وأنتوني مارسيال والحارس العملاق دي خيا، ورغم كل ذلك حذر سولشاير لاعبيه من مغبة الاستهتار بالخصم حيث وصف المهمة أمام الذئاب بالصعبة كونه فريق قوي لا يستهان به بعد ان فشل فريقه بالفوز عليه في ثلاث مباريات بكافة المسابقات خلال الموسم الفائت.
في الجهة المقابلة، يدخل وولفرهامبتون المباراة بقوة بعد صعوده المذهل للدور التمهيدي الرابع والحاسم من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم على حساب بيونيك الأرميني بمجموع مباراتي الذهاب والإياب بثمانية أهداف دون مقابل، وكذلك عودته بنقطة التعادل الثمينة من ميدان ليستر سيتي في الجولة الأولى من البريميرليغ، وهو ما سيدفع أبناء المدرب البرتغالي نونو سانتو لتحقيق نتيجة إيجابية في أول ظهور لهم على ملعبهم بالدوري وأمام انصارهم، وذلك من خلال تنظيم مناطقهم الخلفية وإغلاق المساحات أمام نجوم اليونايتد والاعتماد على الهجمات العكسية والكرات الثابتة التي قد تثمر في الوصول لشباك الشياطين الحمر.

قد يعجبك ايضا