مالي يؤكد عدم السماح لإيران باستغلال محادثات فيينا لتسريع برنامجها النووي

قبلَ يومٍ على جولةٍ جديدةٍ من المحادثاتِ النوويّةِ بينَ إيرانَ والقوى الكبرى في العاصمةِ النمساويّةِ فيينا، أكَّدَ المبعوثُ الأمريكيُّ الخاصُّ إلى إيرانَ روبرت مالي، أنَّ بلادَهُ لن تسمحَ لإيرانَ باستغلالِ المحادثاتِ لتسريعِ برنامجِها النوويّ.

مالي قالَ في مقابلةٍ مع شبكةِ بي بي سي ساوندز، إنّه إذا كانَت إيرانُ تعتقدُ أنّ بإمكانِها استغلالَ مفاوضاتِ فيينا، لتسريعِ برنامجِها النوويِّ وتعزيزِ موقفِها التفاوضيّ، فإنّها مُخطِئة، مشيراً إلى أنّ واشنطن وشركاءَها الغربيين سيمارسون ضغوطاً على طهران لمنعِ حدوثِ ذلك.

وفي ختامِ حديثِه، أشارَ مالي إلى أنّ مسارَ المفاوضاتِ مع إيران لن يستمرَّ إلى أجلِ غيرِ مسمّى، لافتا إلى أنّ تصرفاتِ طهران الأخيرةَ مع الوكالةِ الدوليّةِ للطاقةِ الذريّة تُعرِّضُ الاتّفاقَ النوويَّ برُمَتِهِ للخطر، وتجعلُ من الضروريِّ على المجتمعِ الدوليِّ زيادةَ الضغوطِ عليها.

يذكر أنّ الولاياتِ المتّحدةَ أبدَت منذُ استلامِ الرئيسِ جو بايدن سدّةَ الحكم في البلاد، رغبتَها بالعودةِ للاتفاقِ النوويِّ الموقّعِ بينَ إيرانَ والقوى الكبرى عامَ ألفين وخمسةَ عشر، والذي انسحبَ منه الرئيسُ الأمريكيُّ السابقُ دونالد ترمب وأعادَ فرضَ عقوباتٍ صارمةٍ على إيران، إلّا أنّها تبدي قلقَها من استمرارِ إيرانَ بتخصيبِ اليورانيوم بدرجاتٍ عالية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort