ماكينزي يحذر من عودة تنظيم داعش الإرهابي

قائدُ القيادةِ المركزيةِ الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي

أمام مؤتمر معهد الشرق الأوسط قال قائد القيادة المركزية الأمريكية الجنرال كينيث ماكينزي، إن تنظيم داعش الإرهابي لايزال يشكل خطراً على الولايات المتحدة، داعياً لاستمرار اليقظة وتعزيز التعاون ودعم الشركاء المحليينَ من أجل هزيمته، ومنع انتشار إيديولوجيته.

ماكينزي أضاف أن التنظيم الإرهابي يحاول تجديد نفسه في الشرق الأوسط وخارجه وتطوير أهدافه، مشيراً إلى أن بلاده تعمل على تمكين الشركاء المحليينَ؛ لمحاربة التنظيم بدون مساعدةٍ من أحد.

وفي الوقت ذاته حذر الجنرال الأمريكي من ظهور جيلٍ جديدٍ من التابعين للتنظيم، من خلال انتشار إيديولوجيته وسط المحتجزين في معسكرات الاحتجاز، التي لا تشرف عليها الولايات المتحدة في سوريا والعراق، منوهاً لإمكانية هروبهم.

هذا وأشاد ماكينزي بالتطور الذي أحرزته القوات الأمنية العراقية العام الماضي، وقال إن التقدم الذي حققته تلك القوات سمح للولايات المتحدة بتخفيض عدد قواتها.

وعن أسباب وجود القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، أكد ماكينزي بأن الأمر يتعلق بردع النظام الإيراني، وتأمين حرية الملاحة، مشدداً على أن القوة البحرية الأمريكية تضمن منع أي تدخل؛ لوقف تدفق التجارة في مضيق هرمز وباب المندب.

وعرج ماكينزي خلال حديثه على أن هناك منافسة استراتيجية للولايات المتحدة من قبل الصين وروسيا في أوروبا والمحيط الهادي، حيث تحاولانِ السيطرة على الموارد والنفوذ، حسب قوله.

قد يعجبك ايضا