ماكرون يدعو إلى تحديد خطوط حمراء واضحة مع روسيا

في ردّه حول احتمال اتّخاذ تدابيرَ ضد موسكو في حال اجتاحت أوكرانيا، قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن المجتمع الدولي يجب أن يرسم “خطوطًا حمراء واضحة” مع روسيا، بما في ذلك تنفيذ عقوباتٍ بعد أيِّ “سلوكٍ غيِر مقبول” من جانب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ماكرون وخلال المقابلة التي أجرتها معه شبكة “سي بي إس” الأمريكية، ذكر أنّ العقوبات وحدها غيرُ كافيةٍ وأنه من الأفضل إقامة حوارٍ بناء مع روسيا.
تصريحات الرئيس الفرنسي جاءت في الوقت الذي تحشد فيه روسيا عشرات آلاف الجنود على الحدود مع أوكرانيا وفي شبه جزيرة القرم، فيما استؤنفت المعارك مؤخراً بعد توقفها منذ التوصّل إلى هدنةٍ في صيف ألفين وعشرين.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

وكان كلٌّ من ماكرون والمستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل أعربا عن دعمهما للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ودعا روسيا إلى سحب قواتها من الحدود والعمل سريعا لخفض التوتر.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي

المطالب الأوروبية جاءت مع دعوة الرئيس الأمريكي جو بايدن نظيره الروسي خلال محادثات هاتفية إلى تهدئة التوترات في شبه جزيرة القرم وعلى حدود أوكرانيا، والتأكيد على دعم الولايات المتحدة لأوكرانيا وذلك وَفقًا لبيانٍ صادرٍ عن البيت الأبيض.

قد يعجبك ايضا