ماكرون يجتمع مع 3 رؤساء أفارقة لبحث الوضع في الساحل

أعلنَ قصرُ الإليزيه أنَّ الرئيسَ الفرنسيَّ إيمانويل ماكرون، سيستضيفُ في باريس نظراءَهُ من بوركينا فاسو وتشاد ونيجيريا، في قمّةٍ تناقشُ “الوضعَ في الساحل”.

وستُعقَدُ القمّةُ صباحَ الجمعة على هامش مؤتمرٍ دوليٍّ حول ليبيا ومنتدى السلام، وتأتي في وقتٍ تدهورتْ فيه العلاقاتُ بين فرنسا، وشريكتِها التاريخيّةِ مالي، إثرَ انقلابَين عسكريّين في باماكو في الأشهرِ الأخيرة.

هذا وتعهّدتْ باريس في وقتٍ سابقٍ بإعادةِ تنظيمِ وجودِها العسكريّ في منطقة الساحل، لا سيّما من خلال إخلاءِ قواعدِها الثلاث في أقصى شمالِ مالي، لتركيزِ قوّاتها في منطقتَي جاو وميناكا، بالقربِ منَ الحدودِ معَ النيجر وبوركينا فاسو.

وتنصُّ خطّةُ فرنسا على تقليصِ عددِ قوّاتها من خمسة آلاف جنديٍّ حاليًا إلى حوالي ثلاثة آلافٍ بحلولِ عام ألفين وثلاثة وعشرين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort