ماكرون: لن نتهاون مع تصرفات تركيا في شرق المتوسط

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وخلال استقباله رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسو تاكيس في قصر الإليزيه بباريس، أعلن عن تضامن بلاده مع اليونان وقبرص حيال الأفعال التركية غير القانونية في المنطقة الاقتصادية الخالصة لقبرص.

الرئيس الفرنسي خلال تصريحاته التي نقلتها وكالة الأنباء القبرصية أكد أن اليونان تواجه زيادة في التحديات بمنطقة شرق المتوسط​ بسبب تصرفات تركيا في المنطقة . وقال ماكرون إن الاتحاد الأوروبي وفرنسا لن يبديا أي تسامح حيال هذه المسألة، معرباً عن تضامن فرنسا مع اليونان وقبرص ضد الأعمال التركية غير القانونية.

بدوره، أقر رئيس الوزراء اليوناني بأهمية صداقة فرنسا ودعا الشركات الفرنسية إلى الاستثمار في اليونان. وقال إنهم يتحدثون عن هيكل جديد لمنطقة اليورو، مشدداً على ضرورة أن تدافع أوروبا عن مواطنيها وعن حدودها.

المتحدث الرسمي باسم الحكومة القبرصية برودروموس برود رومو، أكد بأنه يتعين على تركيا اتخاذ الخطوات الضرورية، حيث تبذل الآن جهود لاستئناف المفاوضات التي من شأنها أن تؤدي إلى تسوية للقضية القبرصية.

وبالتزامن مع زيارة رئيس الوزراء القبرصي لباريس، عقد أردوغان مؤتمر صحفي مع رئيس وزراء القسم الشمالي من قبرص، أرسين تتار، في أنقرة، حيث جدد تعهداته بمواصلة أنشطة التنقيب غير الشرعية.

وتواصل تركيا انشطتها في البحث والتنقيب عن الغاز والنفط في شرق المتوسط رغم المعارضة الدولية والأوروبية على وجه الخصوص.

قد يعجبك ايضا