ماتيس: أيام داعش باتت معدودة

ذكر وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، أن مسلحي تنظيم داعش الإرهابي أضحوا عالقين، في الوقت الحالي، بعدما باتوا مطوّقين من ناحيتي نهر الفرات الذي يقسم العراق وسوريا، وأضاف أن أيام التنظيم باتت معدودة.

ووصل ماتيس إلى بغداد، الثلاثاء، للتشاور مع القادة الأمريكيين ومسؤولين في الحكومة العراقية.

ويُجري وزير الدفاع زيارته بعدما أتمت القوات العراقية، بمساعدة أمريكية، تحرير مدينة الموصل، وتخوض الآن معركة لاستعادة مدينة تلعفر.

وبعد الانتهاء من تلعفر، ستركز القوات العراقية على طرد داعش من منطقة يطلق عليها وادي الفرات الأوسط، تمتد شمال وغرب مدينة القائم العراقية حتى شرقي سوريا.

ويرافق ماتيس بريت ماكغورك، المبعوث الأمريكي الخاص إلى قوات التحالف، التي تقاتل تنظيم داعش المتطرف.

وفي سياقٍ منفصل، كشف مسؤول أمريكي، اليوم الثلاثاء، أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس سيطلب من رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني إلغاء فكرة الاستفتاء على استقلال الإقليم المقرر في 25 سبتمبر/أيلول.

ميدانياُ، أصدرت القوات العراقية التي تقاتل تنظيم  داعش بياناً أعلنت فيه أنها بدأت الآن باقتحام مركز قضاء تلعفر.

بعد سيطرة الفرقةَ الخامسة عشرة للجيش العراقي على قرى عدة، وتمكنت من قطعِ الطريق جنوبَ شرق قضاء تلعفر.

وبهذا تكون القواتُ العراقية قد قطعت خطوط إمداد التنظيم الى داخل قضاء تلعفر بعد سيطرتها على الطريق الرابط أيضاً بين المحلبية وتلعفر.

كذلك أعلنت الشرطة الاتحادية في المحور الغربي سيطرتَها على شبكة أنفاقٍ كان يستخدمها التنظيم كمقارٍ للتدريب وإطلاق الطائرات المسيّرة، وأضافت أنها توغلت باتجاه مناطق الكفاح والوحدة والسعد غرب تلعفر.

وألقت طائرات القوة الجوية العراقية مئات الآلاف من المنشورات على مركز قضاء تلعفر تتضمن أخبار المعركة هناك، ونصائح للمواطنين بالابتعاد عن مواقع داعش، وكذلك تحذير لكل عناصر داعش جاء فيها (عليكم إلقاء السلاح والاستسلام لتجنب الموت).

الجدير بالذكر أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن، فجر الأحد، انطلاق معركة تحرير قضاء تلعفر (70 كم شمال غرب الموصل) آخر معاقل تنظيم داعش في محافظة نينوى.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort