مؤسسة إبسوس للأبحاث: القوة الشرائية للمواطنين في تركيا انخفضت بشكل رهيب

أظهر استطلاع رأي، أعدته مؤسسة إبسوس للأبحاث، أن القوة الشرائية للمواطنين في تركيا انخفضت بشكل رهيب لدى 83 من كل 100 شخص.

وبمشاركة 800 شخص فوق سن 18، في الفترة من 4 إلى 15 نيسان/أبريل الجاري، أجرت مؤسسة إبسوس الناشطة في مجال خدمات الإحصاء والبحث، استطلاعاً للرأي، حول القوة الشرائية في تركيا.

وقال نصف المشاركين في الاستطلاع إنهم مَدايِينُ، بينما قال ثمانية من كل 10 مشاركين إن دخلهم قد انخفض.
وفي حين كان معدل أولئك الذين يقولون إن قوتهم الشرائية قد ازدادت عند 4 في المئة، فإن معدل أولئك الذين يقولون إنها بقيت على حالها هو 13 في المئة.

وأشار الاستطلاع إلى أن أكثر من نصف الذين شملهم الاستطلاع لديهم ديون.

وذكر أكثر من نصف المقترضين أنهم سيقترضون مرة أخرى في غضون بضعة أشهر، فيما قال ربع المقترضين إنهم يفكرون في الاقتراض.

وبحسب الاستطلاع، تلقى أربعة من كل 10 أشخاص دعماً مالياً من عائلاتهم في غضون ثلاثة أشهر، وصرح 69 في المئة منهم بأنهم سيحصلون على دعم مالي مرة أخرى في غضون بضعة أشهر.

وأكد 93 في المئة من المشاركين أنهم يسعون للحصول على دخل إضافي، في حين ذكر 38 في المئة أنهم يبحثون عن عمل إضافي لزيادة الدخل، فيما ذكر 34 في المئة أنهم عاطلون عن العمل بالفعل وبالتالي يبحثون عن وظيفة.

ويُذكر أن معدل التضخم النقدي في تركيا تجاوز خلال شهر آذار/مارس الماضي، 61 في المئة وهو مستوى قياسي غير مسبوق.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort