مؤتمر “بروكسل 3” يبحث دعم اللاجئين ومستقبل سوريا

بمشاركة وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية وممثلي المجموعة الدولية والمئات من ممثلي منظمات المجتمع المدني في سوريا والدول المجاورة، انطلق مؤتمر بروكسل الثالث حول دعم مستقبل سوريا والمنطقة.

الاتحاد الأوروبي، الذي يحتضن المؤتمر، أكد في انطلاق جلساته، التزامه مواصلة دعم السوريين في مخيمات اللاجئين في الدول المجاورة وفي الداخل والالتزام بالحل السياسي استناداً إلى المرجعيات الدولية منها القرار الدولي 2254.

الأمين العام في قسم العمل الخارجي الأوروبي في الاتحاد هيلغا شميدت، قالت، إن المؤتمر يهدف إلى إبقاء الأزمة السورية في صدارة أجندة الديبلوماسية الدولية، وذلك على الصعيد السياسي وفي مجال الدعم الإنساني.

وحذرت شميدت من عواقب نمو أجيال من السوريين لم تطأ أقدامهم قاعات الدراسة أو غادروها، ذاكرة أن أكثر من مليوني طفل سوري محرومون من الدراسة ومليون طفل غادروا مقاعد الدراسة.

المدير الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، مراد وهبة، تحدث بدوره عن المأساة التي يعيشها أطفال سوريا قائلاً إن العام 2018 كان الأكثر دموية بالنسبة الى الأطفال السوريين.

الاتحاد الأوروبي الذي يحتضن مؤتمر دعم مستقبل سوريا، تتجه إليه الأنظار بشكل خاص من أجل المشاركة في إعادة إعمار سوريا. ويرى البعض أن دوره يكتسب أهمية حيوية في هذا الشأن، وأنه لن يتردد في الالتزام بوعوده في المساهمة بإعادة بناء سوريا، لكن ليس قبل تحقيق شرط الانتقال السياسي الحقيقي في البلاد.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort