ليفربول يحل ضيفاً ثقيلاً على واتفورد في الدوري الإنكليزي

انتصار جديد يسعى إليه ليفربول في طريقه للتتويج بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز بكرة القدم عندما يحل ضيفاً ثقيلاً على ملعب فيكارج رود في مدينة واتفورد لملاقاة فريقها ضمن منافسات المرحلة الثامنة والعشرين من البريمرليغ، ويدخل الريدز اللقاء بعد فوزه الصعب في الجولة الماضية على وستهام يونايتد بثلاثة أهداف لهدفين ليعزز الفريق من صدارته لجدول الترتيب رافعاً رصيده لتسعة وسبعين نقطة بفارق اثنتين وعشرين نقطة عن وصيفه مانشسترستي، ويأمل أبناء المدرب الألماني المحنك يورغن كلوب بتكرار انتصارهم على واتفورد بعد أن كانوا قد غلبوه ذهاباً بهدفين نظيفين، والذي سيدخل زملاء النجم المصري محمد صلاح تاريخ البريمرليغ من أوسع أبوابه كأول فريق يحقق تسعة عشر انتصاراً متتالياً متخطياً بذلك مانشسترستي صاحب الثمانية عشر انتصاراً، وبالتالي الاقتراب خطوة جديدة من اللقب المنتظر باعتبار إن الفريق بات بحاجة لأربع انتصارات من مبارياته المتبقية ليتوج رسمياً بلقبه التاسع عشر والأول منذ ثلاثين عاماً.

بالمقابل يخوض واتفورد اللقاء بعد سلسلة من النتائج المخيبة لعشاقه، حيث لم يتذوق الفريق طعم الفوز في آخر خمسة مباريات خاضها في الدوري، بخسارته أمام كل من أستون فيلا وإيفرتون ومانشستريونايتد وتعادله مع توتنهام وبرايتون ليحل أبناء مدينة واتفورد بالمركز التاسع عشر ماقبل الأخير بأربعة وعشرين نقطة، ويسعى أبناء المدرب نايجل بيرسون بتحقيق الانتصار على ليفربول رغم صعوبة المهمة والذي سيمنح اللاعبين دفعة معنوية كبيرة في ماتبقى من عمر الدوري، ومن أجل هذا الهدف يعول بيرسون على مجموعة من اللاعبين المميزين الذين يضمهم الفريق في صفوفه يتقدمهم المهاجمين المتألقين تروي ديني وجيرارد دولوفيو بمساندة من لاعب الوسط الفرنسي المميز عبد الله دوكوري، ورغم أفضلية ليفربول الكبيرة في اللقاء إلا أن كل شيء يبقى وارداً في عالم المستديرة.

قد يعجبك ايضا