ليبيا.. محكمة تبدأ محاكمة 56 عنصراً من تنظيم داعش الإرهابي

بدأت الاثنين في ليبيا محاكمة أكثر من 50 عنصراً سابقاً من تنظيم داعش الإرهابي الذي اتخذ من مدينة سرت وسط البلاد معقلاً له بين عامي 2015 و2016.

ومثل 56 عنصراً من بين 320 متهماً سيحاكمون لأول مرة أمام محكمة في مصراتة، على بعد حوالي 200 كيلومتر من العاصمة طرابلس.

ووُضع المتهمين في قفص الاتهام حيث ارتدوا الزي الأزرق بحضور العشرات من أقارب عناصر من قوات الجيش الليبي الذين قتلوا خلال مواجهات مع عناصر تنظيم داعش الإرهابي في سرت.

وأدت معارك استعادة السيطرة على سرت إلى مقتل أكثر من 700 عنصر من الجيش الليبي حينذاك وإصابة أكثر من ثلاثة آلاف بجروح.

ويتحدر عناصر التنظيم الإرهابي المتهمين الذين تجري محاكمتهم من عدة بلدان بينها سوريا وتونس والسودان إضافة إلى ليبيا.

وتم اعتقالهم جميعاً نهاية العام 2016 بعد استعادة مدينة سرت الساحلية الواقعة على بعد 450 كلم شرق طرابلس من أيدي تنظيم داعش الإرهابي، عقب عملية عسكرية شارك فيها التحالف الدولي بضربات جوية مكثفة لمواقع التنظيم.

وسيطر عناصر تنظيم داعش الإرهابي الذين قدر عددهم ببضعة آلاف على مدينة سرت في يونيو/حزيران 2015، مستغلين الانقسام والانفلات الأمني في ليبيا التي غرقت في الفوضى منذ سقوط معمر القذافي عام 2011.

قد يعجبك ايضا