ليبيا.. دعم أممي وأميركي للمصالحة بين الفرقاء

جدّدَتِ الولاياتُ المتحدةُ دعمها الكامل لجلساتِ الحوارِ السياسيّ الليبيّ التي ستُعقَد في تونس، واستئناف المحادثات العسكرية بين طرفي النِزاعِ الليبي.

ورحّبَ السفيرُ الأميركيُّ لدى ليبيا ريتشارد نورلاند، خلالَ اجتماعهِ مع المبعوثةِ الأمميّة في ليبيا بالإنابة, ستيفاني وليامز، باستئنافِ المحادثاتِ العسكريّة (5 + 5)، التي ستُعقد في جنيف في التاسع عشر من الشهر الجاري، وفي تونس نهاية الشهر.

وقال نورلاند، إنّ الاجتماعاتِ تمثلُ خطوةً نحو نزعِ السّلاح في وسطِ ليبيا، والخروجِ النهائيّ للعناصرِ العسكريّةِ الأجنبية من البلاد, في إشارةٍ لمرتزقةِ النظامِ التركي.

السفير الأميركي في ليبيا ريتشارد نورلاند

واتفقَ وفدا مجلسِ النوابِ والمجلسِ الأعلى في ليبيا خلالَ اجتماعِهم في القاهرةِ لبحثِ المسار الدستوريّ للمرحلةِ المُقبلة على ضرورةِ إنهاءِ المرحلةِ الانتقالية والوصولِ إلى صيغةٍ توافقيّةٍ حول الدستور.

قد يعجبك ايضا