ليبيا: أوروبا تدعو طرفي النزاع إلى إلقاء السلاح والالتزام بالمحادثات

حذّر الاتحاد الأوروبي، الإثنين من أن هجوم الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر على طرابلس يمثل تهديدا للأمن والسلم الدوليين.
ودعا الاتحاد الأوروبي كافة أطراف النزاع الليبي إلى إلقاء السلاح والالتزام بالمحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة، وذلك على الرغم من عدم وجود مؤشرات على قرب انتهاء المعارك المستمرة منذ نحو شهر جنوبي العاصمة طرابلس .
واعتبر الاتحاد الأوروبي في بيان مشترك صدر بعد اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد، أن المعارك الأخيرة تصعد من التهديد الارهابي لاستقرار ليبيا.
وأعرب البيان الصادر بعد لقاء وزراء الاتحاد الأوروبي برئيس حكومة الوفاق الليبي فايز السراج من تداعيات القتال الدائر على تدفق المهاجرين إلى أوروبا.
ومنذ الإطاحة بنظام معمر القذافي عام 2011، تشهد ليبيا التي تعتبر نقطة عبور رئيسية للمهاجرين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط، فوضى عارمة وصراعات على السلطة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort