ليبيا:توقف الملاحة في مطار معيتيقة بسبب تعرضه للقصف

رغم إعلان الطرفين المتحاربين في ليبيا الالتزام بهدنة إنسانية خلال عيد الأضحى، بناء على دعوة من الأمم المتحدة، اندلعت مناوشات بمحور طريق مطار معيتيقة في العاصمة طرابلس صبيحة أول أيام العيد.

بيان نُشر على حساب مطار معيتيقة الدولي في الفيسبوك أشار إلى تعرض المطار للقصف وتوقف الملاحة الجوية لحين إشعار آخر.

بدورها نقلت وسائل إعلام عن مصادر ليبية أن مطار معيتيقة الدولي تعرض لقصف بالقذائف العشوائية بالتزامن مع سريان للهدنة الإنسانية بالعاصمة طرابلس. وقالت المصادر إن القصف انطلق من مكان قريب من المطار، دون أن يخلف أي خسائر بشرية.

الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق تبادلا الاتهامات حول مصادر النيران، فيما ذكر موقع “بوابة إفريقيا” الإخباري أن نشطاء من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، نشروا مقاطع مرئية لسقوط قذائف هاون على بعض مرافق المطار، مرددين أن من قام بإطلاقها أحد زعماء المجموعات المسلحة المدعومة من حكومة الوفاق.

وكان الجيش الوطني الليبي وحكومة الوفاق قد أعلنا موافقتهما على الهدنة الإنسانية التي دعت إليها الأمم المتحدة، خلال أيام عيد الأضحى، ووقف العمليات العسكرية الدائرة على مشارف العاصمة الليبية.

ودعت الأمم المتحدة طرفي الصراع إلى احترام الهدنة الإنسانية والعودة إلى المفاوضات، مؤكدة أنها لا تعتزم إجلاء موظفيها من ليبيا، رغم أن ثلاثة من هؤلاء قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون في التفجير الذي ضرب السبت مدينة بنغازي شرقي البلاد.