للمرة الثانية.. عضوة البرلمان الأفغاني فوزية كوفي تتعرض لمحاولة اغتيال

تعرّضت عضوة البرلمان الأفغاني لولايتين كاملتين فوزية كوفي لإطلاق نار خلال عودتها إلى كابول مع ابنتها.

ولطالما عبرت فوزية عن تطلعات النساء الأفغانيات اللاتي غالباً ما يتم تجاهل أصواتهن. وحين جلست على طاولة المفاوضات مع طالبان العام الماضي دعت ممثلي الحركة إلى إشراك نساء في مفاوضات السلام، مما أثار اقتراحها سخرية ممثلي طالبان.

وتعد فوزية كوفي واحدة من أبرز منتقدي الأصوليين الأفغان، وقد تحدت حركة طالبان على طاولة المفاوضات. ودفعت ثمناً باهظا لآرائها السياسية.

الجدير بالذكر، أنها ثاني محاولة اغتيال تتعرض لها فوزية إذ تعرض موكبها عام 2010 لهجوم تبنته فيما بعد حركة طالبان.

قد يعجبك ايضا