لبنان.. عام الانفجار والانهيار يطوي آخر أوراقه على استعصاء سياسي واقتصادي

يطوي عامُ ألفين وعشرين في لبنان آخرَ أوراقه على حالة استعصاء سياسي واقتصادي مع استمرار الفراغ الحكومي رغم التحذيرات الدولية من انفجار اجتماعي وأمني شامل قد تتعرَّض له البلاد في ظل أسوأ أزمة اقتصادية…كيف يبدو المشهدُ اللبناني بدايةَ عام ألفين وواحد وعشرين وما أبرز أحداث العام المنصرم

 

إعداد: ليال خروبي

 

قد يعجبك ايضا