لبنان.. سجال بين رئيس الوزراء ووزير الطاقة بشأن الكهرباء

شهدت حكومة تصريف الأعمال اللبنانية سجالاً بين رئيسها نجيب ميقاتي، ووزير الطاقة وليد فياض، على خلفية اتهامات بتعطيل عروض من شركات عالمية لتأمين الكهرباء للبلاد التي تعاني انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي.

وبدأ السجال الذي تخللته اتهامات بالخضوع لضغوطات خارجية بعد تصريح لميقاتي في جلسة مجلس الوزراء الأخيرة، قال فيه إن وزير الطاقة سحب من جدول أعمال الجلسة بنداً يتضمن عروضاً لتأمين الكهرباء.

وذكر ميقاتي أن الحكومة قررت في جلسة سابقة التفاوض مع 4 شركات دولية هي “إنسالدو”، و”ميتسوبيشي”، و”جنرال إلكتريك” و”سيمنس” حول إمكان تزويد لبنان بالمولدات اللازمة لإنتاج الكهرباء بمعدل 24 ساعة وبصورة دائمة.

وأضاف رئيس الوزراء اللبناني أن شركتا جنرال إلكتريك وسيمنس قدمتا بالاتفاق مع مجموعات دولية، عرضاً لتزويد لبنان بالطاقة الكهربائية قبل الصيف المقبل بسعر مقبول جداً، حتى بما يتعلق بسعر الغاز لإنتاج الطاقة، مشيراً إلى أن الحكومة تريثت في دراسة الأمر إلى حين إعداد كراسة شروط مناسبة بطريقة شفافة ووفق القوانين المرعية.

ولفت ميقاتي إلى أن عروض الشركتان كانت تقضي بتزويد معملي دير عمار والزهراني بألف ميغاواط طاقة على الغاز، على أن تؤمن الشركتان أيضاً الغاز اللازم لتوليد الطاقة، وبسعر مقبول جداً بالنسبة للأسعار العالمية.

وأكد أن الحكومة قررت تكليف مكتب استشاري وضع كراسة الشروط بأسرع وقت ممكن لإجراء مناقصة دولية وفق الأصول، لكن للأسف، فبعد ما أرسل وزير الطاقة الطلب لمجلس الوزراء، تم سحبه الخميس من دون إعطاء أي تبرير إلا للمزيد من الدراسة.

وأشار ميقاتي إلى أن وزير الطاقة سحب أيضاً من مجلس الوزراء الملف المتعلق بتأمين الغاز لمعمل الزهراني وفق مناقصة دولية تشارك فيها شركات عالمية، مشيراً إلى أن هذا العرض كان سيساعد لبنان في المستقبل.

وزير الطاقة: العروض المقدمة تفتقر إلى التفاصيل التقنية والمالية

وبدوره أصدر المكتب الإعلامي لوزير الطاقة والمياه اللبناني، وليد فياض، بياناً أوضح فيه ملابسات القضية من وجهة نظره.

أكد فياض أنه لا يوجد ولم يُطرح أي بند لإجراء مناقصات لمعامل كهربائية جديدة كما أنه لم يتسلم أي عروض مكتملة، وإنما تسلمت الوزارة مراسلات من الشركات الـ4 كان آخرها بتاريخ 20 مايو، يبدون فيها اهتمامهم بقطاع الطاقة، ومنهم من قدم عروضاً أولية بحاجة للدرس والتدقيق.

وشدَّد الوزير على أنه لم يتلق أي عرض مكتمل من النواحي الفنية والمالية والقانونية، مبدئا استغرابه من وصول هذه المراسلات لعدة جهات بالتوازي مع وصولها إلى وزارة الطاقة والمياه.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort