تظاهرات في بيروت مطالبة بطرد السفير الإيراني من البلاد

تظاهر مواطنون لبنانيون تحت مسمى “الحراك المدني” اليوم السبت، أمام وزارة الخارجية والمغتربين في بيروت، رفضا لتدخل النظام الإيراني ببلادهم.

وطالب المتظاهرون، بطرد السفير الإيراني من بيروت بعد تصريحات وصفت بالمسيئة للسيادة الوطنية، أدلى بها قادة من النظام الإيراني، مطالبين بتطبيق الدستور ووثيقة الوفاق الوطني.

وعبر المتظاهرون، عن استيائهم من عدم تحرك الخارجية اللبنانية، إزاء رفض السفير الإيراني قرار استدعائه، و ممارسة نشاطه بشكل طبيعي, متهمين الخارجية اللبنانية بإهانة كرامة بلادهم وهيبتها وسيادتها.

وكان السفير الإيراني قد رفض استدعاءه من قبل وزارة الخارجية اللبنانية للاعتراض على مواقف للنظام الإيراني هاجمت مواقف البطريرك بشارة الراعي، ما يعد سابقة في العلاقات الدبلوماسية والسياسية بين البلدين.

قد يعجبك ايضا