لبنان تشهد تراجعاً في استهلاك القهوة بنسبة 40 في المئة

بعد أن كان ارتشاف قهوة الصباح روتيناً يومياً عند معظم اللبنانيين، تراجع استهلاكه بنسبة 40 في المئة، حيث امتنعت الكثير من الأسر عن شربه وتقديمه للضيوف، بسبب الظروف الاقتصادية السيئة.

وكشف التقرير الدوري لمجلة “الدولية للمعلومات”، أن استهلاك القهوة تراجع بنسبة 40 في المئة بلبنان، بعد أن كان معظم اللبنانيين يدمنون شرب القهوة على مدار الساعة من الصباح إلى المساء، بوتيرة تتراوح ما بين بضعة فناجين وعشرات الفناجين يومياً.

وأشار التقرير استناداً إلى الجمارك اللبنانية إلى تراجع كميات البن التي تم استيرادها، حيث وصلت في عام 2020 إلى 19.602 طناً بقيمة 37 مليون دولار، مقارنة بــ33.542 طناً بقيمة 71 مليون دولار في عام 2019، أي بتراجع 13.940 طناً بنسبة 41.5 في المئة وقيمته 34 مليون دولار.

ومن جانبه، قال يحيى قصعة، رئيس الجمعية اللبنانية لتراخيص العلامات التجارية، أن المقاهي والمصانع المرخصة لتجارة البن لم تشهد أي تراجع في مبيعات القهوة، لكن التراجع حصل في محلات السوبر ماركت، مرجعاً السبب إلى تراجع القوة الشرائية، حيث أصبح شراء القهوة أقل أهمية من شراء المواد الأخرى الضرورية.

قد يعجبك ايضا