لبنان: تحركات احتجاجية متفرقة رفضاً لترشح الخطيب لرئاسة الحكومة

شهد لبنان تحركات شعبية متفرقة، الجمعة، رفضا لترشيح سمير الخطيب لرئاسة الحكومة، واحتجاجا على تفاقم الأزمة الاقتصادية التي دفعت عددا من الشبان للانتحار مؤخراً.
وقطع متظاهرون اوتستراد بيروت طرابلس الدولي عند نقطة البالما، إضافة للعدد من الطرق الرئيسية والفرعية الأخرى قبل أن يقوم عناصر الجيش بفتحها لاحقاً.

وأقفل المعتصمون مدخل مبنى سراي زحلة في البقاع، وأعلنوا رفضهم للحكومة التكنوسياسية، مشددين على ضرورة تشكيل حكومة تكنوقراط لإنقاذ الوضع الاقتصادي في البلاد.

هذا ويشهد لبنان منذ تشرين الأول الماضي، حركة احتجاجية عمت جميع أنحاء البلاد، رداً على تردي الأوضاع الاقتصادية، وإعلان الحكومة فرض مزيد من الضرائب على المحروقات وبعض السلع الأخرى.

قد يعجبك ايضا