لبنان.. الحراك المصري على خط الأزمة تعدد الطباخين الخارجيين وغياب التفاهم الداخلي

حملتْ زيارةُ وزيرِ الخارجيّةِ المصريّ سامح شكري إلى بيروتَ الكثيرَ من التكهناتِ، حول الدور المصري المحتمل في إخراج التشكيلة الحكومية من أزمتها، خاصة إنها جاءت تحت مندرجاتِ المبادرةِ الفرنسيّةِ.
ويشكّكُ مراقبون في حصول اختراق داخلي للجمود، حيث تكمنُ العقدةُ في تضاربِ المصالحِ الخارجيّةِ وافتقادِ المبادرةِ الفرنسيّةِ للرعايةِ الدوليّةِ والاقليميّةِ المطلوبة.

إعداد – ليال خروبي

قد يعجبك ايضا