لبنان.. احتجاجات أمام المصرف المركزي وتهديد بمزيد من الاقتحامات

نظمت جمعية “صرخة المودعين” يوم الأربعاء، احتجاجاً أمام مصرف لبنان على خلفية القيود غير الرسمية التي تفرضها البنوك منذ عام ألفين وتسعة عشر، مهدّدة بمزيدٍ من عمليات الاقتحام.

وأشعل عشرات المتظاهرين النيران في إطارات لفترة وجيزة، ورشقوا الحواجز حول مبنى المصرف بالزجاجات.

وفي السياق، اعتصمتِ النائبةُ اللبنانية سينتيا زرازير في أحد البنوك للحصول على الأموال التي تحتاجها من مدخراتها المجمدة لدفع تكاليف عملية جراحية.

ولا يُسمح للمودعين سوى بسحب مبالغ محدودة بالدولار الأمريكي أو الليرة اللبنانية، والتي تجري بسعر صرف غير مُرض للمودعين، إذ تفقد ثمانين بالمئة تقريباً من قيمتها.

وتزايدت حالات اقتحام البنوك والاحتجاجات في جميع أنحاء لبنان في الآونة الأخيرة، مع تزايد سخط المودعين.

قد يعجبك ايضا