لافروف يرفض دعوات لوقف الهجوم على إدلب

رفض وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الدعوات التي تطالب قوات النظام السوري إلى وقف العمليات في إدلب، وقال إن ذلك سيكون بمثابة استسلام للإرهابيين.

وصرح لافروف أمام مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في جنيف، أن وقف الهجوم لن يكون مراعاة لحقوق الانسان، بل إنه استسلام للإرهابيين ومكافأة لهم على أفعالهم.

وشهدت المفاوضات التي خاضتها روسيا وتركيا مؤخراً خلافات حيوية تمثلت في رفض روسيا مطلباً رئيسياً للمحتل التركي حول إبقاء مدينة إدلب خارج مسرح العمليات العسكرية، وتوقفها عند مدينة سراقب بدون التمدد شمالاً نحو المدينة.

قد يعجبك ايضا